Sozalina Sunflower (sozalina) wrote,
Sozalina Sunflower
sozalina

  • Mood:

حين لا يصلني شعاع الشمس

السلام عليكم

وردة الشمس تنام باكرا لتصحو مع أول خيط يصل من أشعة شمس الصباح ، هذا الخيط هو مصدر تفاؤلها ، و مصدر حياة كل ما على وجه الأرض . هذا الشعاع يبث فيها الروح ، فهي تعيش منه و لأجله ، و تنام أو تموت بدونه ، فكيف يكون يومها حين لا تصل إليها أشعة الشمس ؟ ما قيمة وجودها بدون أن ترى شمسها ؟؟

قضيت أسبوعا مختلطا بألوان المشاعر المختلفة ، فكل لحظة تمر أكون فيها في حال مختلف عن ما قبله و ما سيأتي بعده ، كنت في قمة سعادتي بين زملائي ، و في قمة تعبي و إرهاقي بعد أن أدّيت واجباتي في عملي كمعلّمة (أو كرئيسة قسم) ، و في قلقي حين يتأجل بعض ما يتوجّب علي القيام به في وقت محدود ، و في أبعد نقطة وصل إليها عقلي و أنا أفكر بحالي .. و لحالي

فجأة بين الحين و الآخر أجد فراغا أضع فيه نفسي حيث لا يوجد معي أحد سوى عقلي ، و أواصل الحديث مع ما ينقصني إلا أنني الوحيدة التي أرد على نفسي . أريد أن أغمض عيناي حين لا يكون هناك ضوء !
لم لا أستطيع الحصول على ما يخصّني ؟ لماذا لا تصلني حصّتي من أشعة الشمس ؟
لا أقدر على العيش في الظلال و لا أستطيع فتح عيني في الظلام .. لقد تعبت من الإنتظار و لم يتبقى لي من طاقتي إلا القليل من الصبر
أريد أن يطلع النهار كي أنفض عن كتفي الكسل ، و أبدأ برسم أيامي الجميلة بأحلى عبير الأزهار ، لأوزع على من حولي كل ما أملك من تفاؤل و أمل و سعادة

سوزا
Subscribe
  • Post a new comment

    Error

    default userpic

    Your reply will be screened

    Your IP address will be recorded 

    When you submit the form an invisible reCAPTCHA check will be performed.
    You must follow the Privacy Policy and Google Terms of use.
  • 0 comments